الاخبار

اليمن يشارك في ورشة عمل دولية حول المعادن المستخدمة في الطاقة النظيفة: فرص واعدة لتعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة

 

عمّان، الأردن – 8 مايو 2024 – اختتمت في العاصمة الأردنية عمان، يوم الأربعاء، أعمال ورشة عمل تحت عنوان “واقع وآفاق المعادن المستخدمة بتقنيات الطاقة النظيفة”، بمشاركة واسعة من الدول العربية، بما في ذلك اليمن.

 

نظمت الورشة وزارة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية بالتعاون مع هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن والمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين.

اليمن يشارك في ورشة عمل دولية حول المعادن المستخدمة في الطاقة النظيفة: فرص واعدة لتعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة

ناقشت الورشة التطورات المتسارعة في مجال صناعة الطاقة النظيفة حول العالم، وأهمية استخدام المعادن المستدامة والمتوفرة بكميات كبيرة لنجاح هذه الصناعة.

 

مشاركة يمنية فاعلة:

 

مثّل اليمن في الورشة المهندس فياض شرهان من هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية، حيث تم عرض التجارب الرائدة للدول العربية ودول أخرى في مجال استخدام المعادن في الطاقة النظيفة.

وأكدت الهيئة على أهمية الاستفادة من الاحتياطيات المعدنية الغنية والمتنوعة التي تمتلكها اليمن في تعزيز القطاع الطاقوي وتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة.

 

فرص واعدة لليمن:

 

وبالفعل، يحظى القطاع التعديني في اليمن بمؤشرات ممتازة في مجال المعادن المستخدمة في الطاقة النظيفة. ولذلك، كان الهدف من حضور الورشة هو الاطلاع على التجارب الرائدة في هذا المجال واستلهامها وتطبيقها في اليمن، بهدف تعزيزالاستفادة القصوى من هذه المعادن وتعزيز دور التعدين في التنمية الاقتصادية المستدامة.

وتسعى هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية إلى تعزيز الاستفادة من هذه المعادن، وذلك من خلال تطوير استراتيجيات وطنية لتنمية قطاع التعدين، وتعزيز التعاون مع الجهات المحلية والدولية، وجذب الاستثمارات الأجنبية في هذا المجال.

خطة عربية لتعزيز الاستفادة من المعادن:

 

أكدت المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتقييس والتعدين على أهمية تعاون الدول العربية في دراسة واقع وآفاق المعادن المستخدمة في صناعات الطاقة المتجددة.

 

وتعمل المنظمة على وضع خارطة طريق لتعزيز سلسلة القيمة المرتبطة بهذه المعادن، بهدف تحويل المنطقة العربية إلى مركز تعدين مستدام وتحقيق مكانة عالمية في إنتاج معادن الانتقال الطاقوي.

 

نتائج إيجابية:

 

مثلت ورشة عمل “واقع وآفاق المعادن المستخدمة بتقنيات الطاقة النظيفة” فرصة هامة لليمن والدول العربية لتبادل المعرفة والتجارب الناجحة في هذا المجال.

 

وتُعد النتائج والتوصيات المستفادة من الورشة بمثابة خطوة مهمة نحو تعزيز قدرة اليمن والمنطقة العربية على تطوير صناعة الطاقة النظيفة وتعزيز الاستدامة البيئية والاقتصادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
error: محتوى محمي