الاخبار

هذا ما عثر عليه الفريق العماني لأستكشاف الكهوف والمغارات في قعر “بئر برهوت المزعوم” ثعابين وحيوانات نافقة بعد قرون من الأساطير ..

 

عثر فريق علمي عماني على ثعابين وحيوانات نافقة وسط الترسبات في قعر بئر “برهوت” وذلك في محاولاتهم لاستكشاف الحفرة التي تكثر حولها الأساطير وكان الغموض يحيط بها.

وإضافة إلى الحيوانات والثعابين النافقة عثر الفريق المتخصص باستكشاف الكهوف على “لآلئ الكهوف” في قاع البئر، ولكنه لم يعثر على أي دليل على وجود أمر خارق للطبيعة.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن عالم جيولوجيا في الجامعة الألمانية للتكنولوجيا في سلطنة عُمان محمد الكندي: “كان هناك ثعابين، لكنها لا تزعجك إلا إذا قمت بإزعاجها”.

وأضاف الكندي الذي رافق الفريق في استكشافه أنه “كانت هناك طيور ميتة ما يؤدي إلى رائحة كريهة، لكنها لم تكن رائحة قوية”، وقال إن الفريق جمع “عينات من المياه والصخور والتربة بالإضافة إلى حيوانات نافقة ولكن يجب أن نحللها”. وأشار إلى أن نتائج التقرير ستنشر قريبا عند تحليل العينات من المياه.

 

وعلى مدى قرون يتناقل كثيرون قصصا عن البئر يشير بعضها إلى وجود الجن فيها، وكان يسود اعتقاد بأنها تشكل خطرا فوق الأرض، وقد تبتلع كل ما يقترب منها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
error: محتوى محمي